28-08-2020

تمكين التلاميذ والطلبة أبناء العائلات الفقيرة من مجانية النقل

تمكين-التلاميذ-والطلبة-أبناء-العائلات-الفقيرة-من-مجانية-النقل
قال رئيس الهيئة العامة للنهوض الاجتماعي بوزارة الشؤون الاجتماعية سامي بلغيث إنه تم رصد 5,5 مليون دينار من ميزانية وزارة الشؤون الاجتماعية قصد تمكين أبناء العائلات المعوزة ومحدودة الدخل المزاولين للدراسة، من مجانية النقل البري بداية من السنة الدراسية والجامعية 2020-2021. وأشار بلغيث في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، إلى أنه لأول مرة تخصص مثل هذه المساعدات المالية التي تضمن مجانية النقل البري لهذه الفئات، مشيرا إلى أنه تم الشروع في تسجيل العائلات المعوزة ومحدودة الدخل التي سيتفيد أبناؤها المتمدرسون من هذه المساعدات على أن تستمر وحدات النهوض الاجتماعي بكافة المعتمديات في قبول مطالب التسجيل في هذه المساعدات خلال شهر سبتمبر المقبل. وأكد أن وزارة الشؤون الاجتماعية عقدت عديد جلسات العمل مع الشركات الجهوية للنقل وشركة نقل تونس والشركة التونسية للسكك الحديدية قصد توفير اشتركات مجانية بوسائل النقل البري العمومي للمتمدرسين من أبناء العائلات المعوزة ومحدودة الدخل ومساعدتهم على مزوالة تعليمهم في ظروف مريحة. وتنضاف هذه المساعدات إلى ما تم إقراره أيضا من قبل وزارة الشؤون الاجتماعية من دعم مالي سيقدم قبل أسبوع من انطلاق السنة الدراسية والجامعية 2020-2021 لكل التلاميذ والطلبة المنتمين للعائلات المعوزة والعائلات محدودة الدخل وذلك بتخصيص مساعدات قيمتها 50 دينار لكل تلميذ و120 دينار لكل طالب جامعي.وتندرج هذه المساعدات ضمن برنامج الأمان الاجتماعي الذي يهدف الى النهوض بالفئات الفقيرة التي تشكو حرمانا متعدد الأبعاد وهي العائلات المعوزة التي تنتفع بالمنحة القارة والعائلات محدودة الدخل التي تتمتع بالعلاج بالتعريفة المنخفضة أو التي لديها انخراطا في الضمان الاجتماعي لكن أجورها ضعيفة ولا تتجاوز مرتين الأجر الأدنى المضمون. jawharafm

0 Réponses